هل يمكن تخفيض التدخين من دون الإقلاع عنه .
Can smoking be reduced without quitting

By the Neuro Linguistic Programming. NLP.
هل يمكن اتباع خطوات يمكن للمدخن عملها ،مع قليل من الارادة من دون ترك التدخين في المرحلة الأولى؟.
لقد استطاع ريتشارد باندلر ،و جريندر بتقديم
افكارا جديدة ، قادرة على امكانية اعادة برمجة العقل من جديد واستبدال العادات والسلوكيات السلبية بأخرى ايجابية كأسلوب التدخين،وتعاطي المنبهات ، وتعديله إلى أسلوب جديد باستخدام البرمجة اللغوية العصبية، وتكون الخطوات كالتالي :
1) تدخين السيجارة مع السوائل
اول خطوة ان نرسل رسالة ذهنية للدماغ لبرمجتها ، عن طريق التفكير و بالألياف العصبية أي تطلب من الدماغ تريد تخفيف الدخان .
وان نربط نفسيا وبإصرار تدخين السيجارة بشرب : قهوة ،شاي عصير الخ .
تصبح مع التكرار والإصرار عادة مبرمجة في الدماغ ، يصعب مقاومتها.
النتيجة من هذا السلوك ،اعطاء اشارة للدماغ أن السيجارة لا طعم لها بدون ان يصاحب تدخينها شراب ما ، ستصبح هذه عادة مع الوقت ،تؤدي الى تخفيف عدد السجائر 30% على الأقل ، ويقوم الدماغ ببرمجتها،لتصبح عادة ملتصقة بعادة التدخين،وجزءا منها ،لأنه لا يمكن أن يتوفر الشراب في كل وقت وكل لحظة ،ومع الوقت تصبح عادة مبرمجة في الدماغ في مجسات النيرون وستحصل على فائدة زيادة السوائل الضرورية للجسم ،وخاصة الكليتين والمثانة .أي نكون قد خفضنا الدخان وزدنا السوائل.
2) استخدام الفلتر للسيجارة الثخينة
بعد فترة يتم ارسال رسالة ذهنية ثانية للدماغ في استخدام الفلتر للسيجارة الثخينة ،ستكون مقاومة من الدماغ بالطبع،سيصبح الشخص مرة يستخدم الفلتر ومرة لا ، ومع الإصرار واقناع الذات ،ستشعر بالفرق بين الأيام التي استخدمت فيها الفلتر والتي لم تستخدم الفلتر فيها ،والتحسن الذي واجهته من قلة البلغم والسعال بدرجة كبيرة .
3) تغير السيجارة من ثخينة الى رفيعة
– بعد مدة من الزمن يتم ارسال رسالة ذهنية لبرمجتها : لتغير السيجارة من ثخينة الى رفيعة ، سيكون هناك صعوبة في البداية من قبل الدماغ ،ولكن بالتأكيد سيتم التعود عليها بعد اسبوع او اسبوعين، لأن المدخن يحصل على الفرق الكبيرالذي سيشعر بنتائجه المباشرة في قلة البلغم والسعال،.وتنخفض بالطبع كمية التدخين إلى النصف .
4) استخدام الفلتر المخصص للسيجارة الرفيعة
– بعد مضي فترة نحاول أن نستخدم الفلتر المخصص للسيجارة الرفيعة ،وستكون المهمة أكثر صعوبة تحتاج اسبوعين او شهر حتى تبرمج في الدماغ ،ويصبح الأمر يأتيك باستخدام الفلتر،في النهاية ستتعود عليها اذا استطعت أن تقنع نفسك بواسطة تنمية الذات ،بأن السيجارة بدون فلتر لا يمكن تدخينها ،ومع الوقت يصبح الدماغ لا يتقبل السيجارة الثخينة أو الرفيعة بدون فيلتر، و تلتزم بأوامر الدماغ لا محالة ،ويصبح من الصعوبة تقبل تدخين السيجارة بدون فلتر مهما كانت الظروف .

النتيجة:
اذا تجاوزنا هذه المراحل الأربعة فإن الحياة ستتغير وينخفض البلغم بنسبة 70% ، وكذلك الكحة ،واذا استطعت ان تداوم على شرب السوائل مع السيجارة كشرط لتدخينها فإن الدماغ يصبح مبرمجا عليها.وستشعر بالفرق الكبير،وتفيد السوائل في طرد ما علق بين الأسنان من رواسب النيكوتين وطرده مع السوائل الى المعدة ـ وستزيد نسبة السوائل الضرورية للجسم بمعدل النصف .
ممارسات إضافية مساعدة :
لا تدخن السيجارة على معدة فارغة ، بل بعد الأكل والتي ستخفف من تأثيرات السيجارة . .
لكي تتخلص من البلغم او الكحة القليلة المتبقية ماذا تفعل؟
عليك ان تمشي يوميا 40 دقيقة مساء قبل النوم ،أو استخدام الدراجة الثابتة ،بمعدل ربع ساعة صباحا واخرى مساء .
هذه ايضا اذا مارستها سيتم برمجتها في الدماغ ولا يمكن أن تنام مساء بدون فعلها، ماذا تكسب من اضافة هذه العادة أي المشي للتخلص من بواقي البلغم والكحة ، ستكسب لياقة بدنية تخفف من الكوليسترول والشحوم بمقدار النصف على الأقل خلال شهرين اذا واظبت على المشي ،فينخفض تأثير التدخين وتشعر بالراحة من البلغم والسعال ،وحتى من الشخير إذا كنت تعاني منه.،
التدخين علينا أن نحوله من مشكلة سلوكية الى عادة سلوكية وممكن بعدها إما نستمر بالحد الأدنى أو نتركه ،وبحسب الفروق الفردية ، وممكن اذا وصلت الى هذه المرحلة أن تتمكن من أخذ استراحة يوما في الاسبوع عن التدخين وممكن اسبوع او شهر بحسب الفروقات الفردية لكل شخص.
إعداد الهيئة العلمية

Close Bitnami banner
Bitnami